مشاركة فيديوهات ومقالات بالعربية

شباب مصريون: لا خوف بعد الثورة

0.00 - (0 تقييمات)
نشرت
119
مشاهدات
0
تعليق
شارك الرابط Embed

ابلاغ Report

قبل ثورة الخامس والعشرين من يناير في مصر، كان كريم فريد يدرس علوم الحاسبات في الجامعة. لم يكن كريم على اقتناع تام باختياره العلمي، إلا أنه خضع في النهاية لضغوط الأسرة ولنظرة المجتمع.
شارك فريد في ثورة 25 يناير وحينها شعر بروح جديدة تحرره من الإحباط والخوف من المستقبل، فقرر بعدها أن يغير مجرى حياته جذريا ويضع خوفه من المجتمع جانباً ليتجه إلى العالم الذي كان دوماً حلمه وحبه الأول: الصحافة.
جاري التحميل