مشاركة فيديوهات ومقالات بالعربية

الصورة -سمير خطيب

5.00 - (1 تقييمات)
نشرت
206
مشاهدات
0
تعليق

ابلاغ Report

الصورة -سمير خطيب
⁩ الصورة
هل حدث معك ؟ وانت تبحث عن شيئ معين ، او وانت تقوم بترتيب مكتبتك ، أن صادفت صورة قديمة ،كنت قد نسيتها ، وأخذتك الى دنيا تلك اللحظة التي التقطوها بها ، عالم كامل من الذكريات والاحاسيس تمر عليك ...الصورة مع كل ما احاطها من فرح او حزن ، شغف او نفور ، الم او سعادة، تحد او استسلام ...خوف او جرأة ....إنها تذكرك بما جرى لك ولها وله ولكل من بالصورة ...تعيدك الى صحة كنت تتمتع بها او شعر طويل قد سقط ، اوتجاعيد وجه لم تكن .او عزيز فقدناه ...او إنجاز/فشل في تلك اللحظة كنت قد نسيته.
غريبة هذه الصور القديمة خاصة عندما تضطرك ان تفتح صندوق الماضي ، نحبها ولا نحبها ، نريد منها الذكرى الجميلة ونتمسك بها ونتمنى بالوقت نفسه النسيان إن كان فيها من نحب وفقدناه ، او ذكرتنا بذكرى أليمة ، ومع هذا لا نرميها ، شيئ ما يشدنا دائما للعودة لها ،، هل هو الحنين لماض نشتاق له ؟ او هروب من واقع سئمناه ؟ ...نخبئ الصورة لسنوات وقد ننساها ولكن ما ان تقع العين عليها حتى نتفحصها بدقة ، وكل مرة نجد شيئا جديدا ،،ملامح ..ابتسامة صفراء ...عيون فرح...او حزن...نظرة اعجاب..حب صامت ...صرنا ننتبه لها مع الزمن .
هل تعلم أنك لا يمكن أن تصور صورتين لنفس اللحظة ؟ فالزمن يتغير من صورة لصورة ،وقد تتغير نفسية المصوِّر او المصوَّر من لحظة للحظة ، كما روى لي صديقي
Basel Tannous
ذات مرة , ومنذ تلك اللحظة وانا انظر للصور بطريقة أخرى .
نصور ...وكأننا نلتقط لحظات تدون كل زماننا وعيشنا واحيانا نصور روحنا ....لنكتشف بعد حين ان مجموعة الصور التي لدينا تحكي قصة حياتنا ..وهذه القصة بحاجة لصورة جديدة !!!
الصورة المرفقة اعادتني لأجمل لحظات عمري
خواطر من وحي العزلة الكورونية !
Image may contain: 23 people, people standing, wedding and indoor
 
 
 
 
 
 
 
 
206
مشاهدات
0
تعليق

ابلاغ Report

تصنيف: 
جاري التحميل