مشاركة فيديوهات ومقالات بالعربية

النائب غنايم: العنف ضد العمال الأفارقة ينبع من نفس العنصرية

0.00 - (0 تقييمات)
نشرت
330
مشاهدات
0
تعليق
شارك الرابط Embed

ابلاغ Report

بمبادرة عضو الكنيست عن الحركة الإسلامية، مسعود غنايم (القائمة العربية الموحدة والعربية للتغيير)، ونواب آخرين، ناقشت الهيئة العامة للكنيست، الأربعاء 30/5/2012، الاعتداءات التي تعرض لها العمال الأفارقة في جنوب تل أبيب.
وفي خطابه أمام الهيئة العامة للكنيست قال النائب مسعود غنايم: "إن العنف الموجّه ضد العمال الأجانب من أصل أفريقي يعود لسببين: الأول: الفراغ الذي أحدثته الحكومة لأنها لم تبذل أي مجهود لحل هذه المشكلة ولإيجاد أماكن عمل وسكن منظم لهؤلاء العمال، مما أدى إلى احتكاك مع السكان في جنوب تل أبيب. والسبب الثاني وهو المهم: حملات التحريض الدموي التي قام بها أعضاء كنيست من اليمين ضد العمال الأفارقة. إن هذه الحملة العنصرية التي صوّر فيها بعض أعضاء الكنيست اليمينيين العمال الأفارقة بأنهم سرطان ينتشر في إسرائيل أدت إلى تأجيج العداء والكره لهؤلاء العمال وأدت إلى هجوم واعتداءات عنيفة بحقهم".
وأضاف النائب غنايم: "إن هذه العنصرية الموجهة ضد العمال الأفارقة تصدر من نفس المنبع الذي توجّه منه الأفكار العنصرية ضد العرب، لأن السبب هو عدم الاعتراف بالآخر ورؤية المختلف عن الأكثرية اليهودية. إن العداء والعنصرية الموجهة ضد كل ما هو غير يهودي سببه سعي الأحزاب القومية اليهودية إلى إقامة دولة يهودية نقية تكون ملكا لليهود فقط، واعتقاد البعض منهم أن اليهودي ينتمي إلى عرق أنقى وأعلى من باقي الأعراق".
جاري التحميل