مشاركة فيديوهات ومقالات بالعربية

مسلسل رمضاني يتحدث عن زنا المحارم يثير متابعي مواقع التواصل الاجتماعي

0.00 - (0 تقييمات)
نشرت
295
مشاهدات
0
تعليق
شارك الرابط Embed

ابلاغ Report

مسلسل رمضاني يتدث عن زنا المحارم يثير متابعي مواقع التواصل الاجتماعي
طالب عدد من أعضاء مجلس الأمة الكويتي وزارة الإعلام بإيقاف مسلسل رمضاني، لتطرقه إلى قضية "زنا المحارم"، باعتبارها قضية شاذة، مهددين بمساءلة وزير الإعلام الشيخ سلمان الحمود سياسياً، إذا لم يتخذ إجراءات بوقف عرض المسلسل.

وقال النائب محمد الحويلة: "يجب التصدي بحزم للمسلسلات الهابطة التي لا تمثل حقيقة مجتمعنا خصوصاً التي تعرض في شهر رمضان فهي تخدش حرمة الشهر وتعكر صفاءه".

بدوره قال النائب احمد مطيع: "ابتلينا بمسلسلات الرذيلة والانحلال والانحطاط وعلى وزير الإعلام التحرك لوقف تلك المسلسلات وبسرعة، ويجب على وزير الإعلام منع بث الأمور الخادشة للحياء، والتي تنشر الرذيلة في المجتمع من خلال القنوات والمسلسلات التي تخالف ديننا الحنيف".

ومن جانبه قال النائب ماضي الهاجري، إن المسلسلات والأعمال الدنيئة ومن يدعمها تسعى دائما إلى الإساءة للمجتمع الكويتي خاصة في الشهر الفضيل.

وفي السياق ذاته، أكد مراقب مجلس الأمة النائب سعود الحريجي ضرورة سرعة وقف عرض المسلسل الهابط الذي يتحدث عن زنا المحارم فورا ومحاسبة من وافق على عرضه بتلفزيون دولة الكويت.

بدورها، نفت وزارة الإعلام صحة ما أثير في بعض مواقع التواصل الاجتماعي عن عرضها مسلسل "أمس احبك وباجر وبعد"، مؤكدة أنها ليست طرفا في إنتاجه أو المشاركة في الإنتاج.

وقالت الوزارة في بيان صحافي: إن "ما يتم تداوله في بعض مواقع التواصل الاجتماعي عن قيام وزارة الإعلام بعرض مسلسل "أمس احبك وباجر وبعد" على شاشة تلفزيون الكويت عار من الصحة تماما"، مبينة أنها ليست طرفا في إنتاج المسلسل أو المشاركة في إنتاجه أو حتى عرضه على شاشة تلفزيون الكويت نهائيا.

ودعت الوزارة الجميع إلى مراعاة الدقة في ما يتم تداوله من معلومات متعلقة بها مؤكدة التزامها بتطبيق القانون وفقا لمسؤولياتها ودورها ومنها متابعة عرض الأعمال التي تخضع للقانون رقم 61 لسنة 2007 الخاص بتنظيم الإعلام المرئي والمسموع بما في ذلك اتخاذ جميع الإجراءات القانونية تجاه أي مخالفة تسجل على أي مصنف فني يخضع لهذا القانون.

تصنيف: 
جاري التحميل