مشاركة فيديوهات ومقالات بالعربية

توبة وصوم وصلاة من اجل العراق

0.00 - (0 تقييمات)
نشرت
324
مشاهدات
0
تعليق

ابلاغ Report

توبة وصوم وصلاة من اجل العراق
يَا إِلهَنَا أَمَا تَقْضِي عَلَيْهِمْ، لأَنَّهُ لَيْسَ فِينَا قُوَّةٌ أَمَامَ هذَا الْجُمْهُورِ الْكَثِيرِ الآتِي عَلَيْنَا، وَنَحْنُ لاَ نَعْلَمُ مَاذَا نَعْمَلُ وَلكِنْ نَحْوَكَ أَعْيُنُنَا». (أخبار الأيام الثاني 20: 12 - الكتاب المقدس) 
الأحداث الاخيرة في العراق تجعلني في حيرة وقلق كبير مثلي مثل اغلب العراقين والمؤمنين في كل مكان في العالم. 
ماذانفعل؟
ليس لدينا القوة؟
أبرياء يقتلون وأبرياء يشردون من مناطق سكناهم لا يعرفون مصيرهم. 
القتل بدم بارد صار مشهد طبيعي نراه كل يوم. 
صليب المسيح يهان وبيوت الله تهدم وتسرق. 
دعوات كثيرة من اخوة مؤمنين مباركين تدعونا لنصوم ونصلي. 
نعم لنصوم ونصلي لكن قبلها دعونا ان نتوب عن خطايانا وخطايا الشعب. 
 ولنرجع عن طرقنا الردية. ً
لنتوب عن الانقسام والتشرذم لطوائف وعقائد كثيرة. 
لنتوب عن العبادات الوثنية التي دخلت الى الكنيسة. 
لنتوب عن الكبرياء والرياء والتسلط والفريسية التي انتشرت في الكنيسة. 
لنتوب عن الإدانة والكراهية لبعضنا البعض. 
لنتوب عن الكسل والإهمال في خدمة الرب وتبشير بملكوته. 
لنتوب عن عبادة الأشخاص والبشر مهما كانت قداستهم. 
عندئذ نصوم ونصلي ولنتذكر كلام الرب. 
فَإِذَا تَوَاضَعَ شَعْبِي الَّذِينَ دُعِيَ اسْمِي عَلَيْهِمْ وَصَلَّوْا وَطَلَبُوا وَجْهِي، وَرَجَعُوا عَنْ طُرُقِهِمِ الرَّدِيةِ فَإِنَّنِي أَسْمَعُ مِنَ السَّمَاءِ وَأَغْفِرُ خَطِيَّتَهُمْ وَأُبْرِئُ أَرْضَهُمْ. (أخبار الأيام الثاني 7: 14 - الكتاب المقدس) 
324
مشاهدات
0
تعليق

ابلاغ Report

تصنيف: 
جاري التحميل